المغرب التطواني يٌصرح أن رواتب اللاعبين تأخرت بسبب حجز أبرون وسنجد الحل

طالب لاعبو المغرب التطواني لكرة القدم، أعضاء اللجنة المؤقتة لتصريف أعمال الفريق بمستحقاتهم المالية العالقة منذ أشهر، في وقت يعيش ممثل الحمامة البيضاء أزمة مالية حقيقية بسبب التراكمات.

وعلمنا من مصدر مطلع أن لاعبي المغرب التطواني يُطالبون برواتب 3 أشهر الأخيرة، وينتظرون صرفها في أقرب وقت ممكن، حيث أبدى عدد منهم غضبه على الوضع المالي الذي يعيشونه في الفريق.

من جهته أكد مصدر مسؤول عن اللجنة المؤقتة في تصريح لـ” الجريدة”، أن إدارة المغرب التطواني كانت تستعد لصرف رواتب الأشهر الثلاثة الأخيرة، قبل أن تتفاجأ بالحجز الذي قام به الرئيس السابق عبد المالك أبرون على الحسابات البنكية للفريق.

وأبرز أن هناك مجهودات كبيرة تُبذل لإيجاد حل لهذه الأزمة المالية في أقرب وقت، والحفاظ على استقرار المغرب التطواني الذي عاش مجموعة من المشاكل في السنوات الأخيرة تسببت في تراكمات يصعب حلها في وقت وجيز من اللجنة المؤقتة، يُضيف المصدر.

وأشارنا من قبل عن مصدر مسؤول بالفريق التطواني، أن أبرون قام بجميع الإجراءات القانونية لدى الخزين الإقليمي، لقطع الطريق عن إمكانية نقل اللجنة المؤقتة لميزانية الفريق إلى حساب آخر.

وأوضح المصدر نفسه، أن أبرون يدين للماط بمبلغ مالي تصل قيمته إلى 700 مليون سنتيم، ويُطالب في الوقت الحالي بمبلغ 337 مليون من خزينة الفريق كدفعة أولى، وهو ما يزيد من متاعب اللجنة المؤقتة.

وحاولنا التواصل مع عبد المالك أبرون للتعليق عن الموضوع، لكن هاتفه ظل يرن دون مجيب.

وأشارت “الجريدة” في وقت سابق، إلى أن لجنة النزاعات ألزمت “الماط” بتسديد مبلغ 467 مليون سنتيم للاعب السابق محمد كمال، وهو المبلغ الذي يُمثل مستحقاته المالية التي لم يتوصل بها خلال الفترة التي قضاها مع الفريق.

وأكد ذات المصدر أن العصبة الاحترافية أمهلت فريق المغرب التطواني 45 يوما لصرف مستحقات محمد كمال، مع عقوبات إضافية في حال عدم تسديد المبلغ المذكور داخل الأجل المحدد.

 

قد يٌهمك ايضـــــاً :

اللجنة المٌؤقتة تكشف مستقبل المغرب التطواني وتٌصرح أن كأس العرش رهان الموسم

تعادل سلبي بين المغرب التطواني ويوسفية برشيد في البطولة الاحترافية

source : www.moroccosports.net