المغربي أيوب الكعبي يقود فريق أولمبياكوس للفوز على أستيراس ضمن منافسات الدوري اليوناني

احتاج الدولي المغربي أيوب الكعبي إلى 33 دقيقة من اللعب فقط ليقود “ريمونتادا” لصالح فريقه أولمبياكوس، ويقلب تأخره بهدف نظيف إلى فوز بثنائية مقابل هدف واحد، الأحد، أمام أستيراس، لحساب الجولة 24 من منافسات الدوري اليوناني.ودخل أيوب الكعبي في الدقيقة 57 بديلا لزميله فيسينتي إيبورا ليقلب معطيات اللعب رأسا على عقب، ويسجل هدفي الفوز لفريقه في الدقيقتين 79 (ضربة جزاء) و87.وارتقى الكعبي، بهذه الثنائية، إلى وصافة هدافي الدوري اليوناني بـ12 هدفا، وراء الإسباني لورن مورون، مهاجم نادي آريس وصاحب الـ13 هدفا.جدير بالذكر أن نادي أولمبياكوس رفع رصيده بهذا الفوز إلى 50 نقطة، وصار في المركز الرابع.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

المغربي أيوب الكعبى يعتلي صدارة هدافي أولمبياكوس

كرة متمردة و«صافرة مترددة» تحبطان ريمونتادا الهلال

source : www.moroccosports.net